الرئيسية / اخبار مصريه / “ثورة ٢٣ يوليو والقضاء على الإقطاع” بثقافة قنا

“ثورة ٢٣ يوليو والقضاء على الإقطاع” بثقافة قنا

هويدا عطيتو-الاقصر
أقامت الهيئة العامة لقصور الثقافة مجموعة من الأنشطة المتنوعة بفرع ثقافة قنا، حيث عقد بيت ثقافة الحرية محاضرة بعنوان “دور مؤسسات المجتمع المدني في أزمة كورونا” تحدث خلالها أحمد عبدالقادر موضحا أهمية دور المؤسسات المدنية في الأزمة، والذي لم يقتصر على توفير المستلزمات الطبية للمرضى مثل الكمامات وأجهزة التنفس الصناعي وأسطوانات الأكسجين، بل تعداه إلى العمل على تعقيم الشوارع وأماكن التجمعات البشرية، وتنظيم الجماهير لتحقيق فكرة التباعد الاجتماعي، وعمل حملات التوعية للوقاية من المرض، ونشر ملصقات التوعية، ومشاركة المؤسسات الحكومية ومد يد العون لها خلال أزمة الوباء.

نظم بيت ثقافة الكويت بالموقع محاضرة بعنوان “ثورة 23 يوليو والقضاء على الإقطاع” وتحدث جمعة أبو المجد عن مصر قبل ثورة يوليو وحال المصريين ثم تناول كيف بدأت فكرة الثورة وكيف تم تنفيذها، موضحا بعد ذلك التدرج في إجراءات القضاء على الإقطاع والإصلاح الزراعي وإستطاع الفلاح الفقير أن يمتلك أرضا خصبة يزرعها وأن يعيش عيشة كريمة ويربي أولاده ويعلمهم فأصبح منهم الضابط والطبيب والمهندس والمعلم والعالم.

واستمرارا لأنشطة الأونلاين، بث قصر ثقافة قوص محاضرة بعنوان “شخصية من بلدنا- الأسد العادلى” وتحدثت اسماء عطا عن مشوار الأديب الراحل الأسد العادلى ونشأته والأعمال التى تقلد بها ومن اعماله القصصية التعويذة وله مجموعة قصصية اخرى، وهو مثال للشخصية الأدبية المبدعة التى تهتم بقضايا المجتمع مثل اهتمامه بقضية للثأر التى كانت محور العديد من أعماله وكان دائم الحديث عن نبذ العنف والخلافات ومن الساعين فى المصالحات وكثير الاهتمام بالقضايا المجتمعية، كما أعد قصر ثقافك الطفل بقنا محاضرة بعنوان “دور الأسرة في الاهتمام بالطفل الموهوب” القتها صفاء شرنوبى وتضمنت أهمية رعاية الأسرة للطفل والاهتمام بموهبته والتواصل مع جميع الموسسات الحكومية التي يتم تفعيل انشطة الطفل بها لتنمية موهبته لأن الأسرة هي اساس المجتمع والاهتمام بالطفل يخلق جيل مبدع قادر علي تحمل مسؤلياته.

عن Hoyda Abd El Menem

شاهد أيضاً

وزير التعليم العالي ومحافظ الغربية يبحثان متابعة الأعمال الإنشائية للجامعة التكنولوجية بالغريية

الغربية/ندى حسنى الرئيسية عقد الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي، اجتماعًا مع الدكتور طارق رحمي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *