آنا ديل بريور 107 عامًا نجت من كوفيد-19

رنا البيك
آنا ديل بريور التي تبلغ من العمر 107 عامًا ولدت في بروكلين بنفس العام التي غرقت فيه سفينة تيتانيك، وكانت لأبوين أصمّين درسوا لغة الإشارة، كانت آنا خياطة وكان زوجها الراحل فرانك راقص تانجو.
أُصيبت آنا بفيروس كورونا Covid-19 واعتقدت حفيدتها بأن هذا الفيروس سوف يقضي على جدتها آنا، حيث أنها كانت تعاني من الحمى، وقلة الأكل ورغم ذلك لم تكن بحاجة إلى جهاز تنفس ولم يضطروا لإرسالها إلى المستشفى.
في سن السادسة تقريبًا نجت ديل بريور من الإنفلونزا الإسبانية التي هاجمت الجهاز التنفسي لديها وإن كان بمعدل أكثر فتكًا ، وكان هذا قبل قرن من الزمان خلال جائحة الإنفلونزا عام 1918 كما هو الحال مع كوفيد-19 ( ربما هذا له علاقة بتعافيها ؟ )، ليس هذا وحسب فهي لاتزال تقف على قدميها تمشي وترقص حيث أنها تحب الموسيقى والرقص، فبمجرد أن تسمع الموسيقى تبدأ قدميها في النقر لأن الرقص يجعلها تشعر بالراحة ، إنها تتحرك باستمرار، ودائما في بروكلين تذهب إلى متجر البقالة والخبز ، وفي كل ليلة كانت تعد وجبة منزلية من الصفر، جميع مأكولات البحر الأبيض المتوسط، زيت الزيتون والخضروات والفواكه والمكسرات.
(يكفي أن نقول إن آنا ديل بريوري لا تعد الأيام) .

ووفقاً لموقع علم الشيخوخة الذي يتتبع مثل هذه الأشياء، تم التأكد من نجاة اثنين من الأمريكيين يبلغان من العمر 108 أعوام من الفيروس التاجي وسبعة أمريكيين آخرين يبلغون من العمر 107 عامًا أو أكثر فعلوا ذلك في جميع أنحاء العالم، و كانت أكبر معمرة تغلبت على الفيروس امرأة تبلغ من العمر 113 عامًا في إسبانيا.

عن Rana Elbick

شاهد أيضاً

رجل يتزوج من امرائتين في حفل عرس واحد

منه قدري رجل جزائري يشعل مواقع التواصل بزواجه من امرأتين في حفل زفاف واحد!و اشتعلت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.