الرئيسية / اخبار عالمية / موضوع اشتغال الحزب هو المجتمع

موضوع اشتغال الحزب هو المجتمع

مكتب المغرب : عبد السلام المساوي 
يقول ذ ادريس لشكر الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي: ( …فيما يتعلق بالتجذر القوي في المجتمع ، فلا حاجة للتذكير بأن التنظيم ، لا جدوى منه ما لم يكن متجذرا في نسيج المجتمع ، وما لم يكن أطر الحزب ومناضلوه متواجدين في الواجهات الجمعوية ومؤطرين للحركات الاجتماعية ، وعلى اتصال دائم بالناخبين والسكان وعموم المواطنين ، في مواقع عملهم وسكناهم …)
– أن موضوع الاشتغال والنضال بالنسبة للاتحاد الاشتراكي هو المجتمع ، إشاعة الفكرة الاشتراكية والقيم الديموقراطية الحداثية داخل المجتمع ؛ وهذا يتطلب حضورا دائما في المجتمع بمختلف قطاعاته ومؤسساته ، حضورا دائما مع المواطنين بمختلف فئاتهم ، يتطلب طريقة جديدة في التفكير ، منهجية جديدة في التنظيم ، انخراطا واعيا وعملا هادفا ؛ عملا جمعويا ،انسانيا ، اقتصاديا واجتماعيا …يتطلب الانصات للمواطنين والتضامن معهم …يتطلب قبل هذا وذاك ، التواجد المستمر مع المواطنين لا تذكرهم فقط عشية الانتخابات …
ان الاتحاد الاشتراكي وعى هذا الاشكال ، من هنا يرسم خطاب الكاتب الاول الطريق لتجاوز العوائق التي تعوق اتصال الحزب بالمجتمع ، وللتغلب على المقاومات الداخلية التي ترفض انفتاح الحزب على المواطنين وعلى الجماهير الشعبية ، فالحزب الذي يتخذ من ذاته موضوعا للاشتغال والنضال محكوم عليه بالتأكل الذاتي والانقراض .
– أن تقوية صفوف الاتحاد الاشتراكي ، تصالحه مع ذاته ومع المواطنين ومع المجتمع ، تستدعي القطع مع التوظيف السيء للماضي النضالي ، أي الشرعية التاريخية والنضالية ، الذي يحمل في طياته إقصاء قبليا للأجيال ، وهذا يظهر في اللحظة التي يستثمر فيها بعض المناضلين ارثهم واقدميتهم في العلاقات الداخلية للحزب وفي العلاقات الجماهيرية مع المجتمع ، بمعنى أن اللغة التي تسود ، صراحة او ضمنا ، هي انه كلما أبدى اطار من الاطر والكفاءات التي استقطبها المشروع الاتحادي استعداده للانخراط في الحزب ، يواجه بعبارة ( شد الصف !) وهذا إقصاء قبلي ، وإنغلاق من شأنه أن يقزم الحزب …

عن mostafa laghlimi

شاهد أيضاً

دعم مباشر من فرنسا للشعب اللبناني

كتب/أيمن بحر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون اعلن أن بلاده ستقدم في الأشهر الـ12 المقبلة التزامات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *