الرئيسية / اخبار عالمية / شويكار أسطورة بعنوان المرح وامتياز الأنوثة

شويكار أسطورة بعنوان المرح وامتياز الأنوثة

 مكتب المغرب : عبد السلام المساوي
شويكار…ونحن أطفال …ونحن صغار …في الستينيات والسبعينيات …عشقناك …احببناك …انشودة طفولتنا كنت …نغم حياتنا كنت …كنت وستبقين …فأنت الخلود…
دخلنا قاعات السينما من باب انك شويكار…من باب انك الفكاهية …انك النجمة …انك الحياة…
منك تعلمنا معنى الجمال …معنى الأنوثة …الشموخ والكبرياء…
كنت امرأة مختلفة …فنانة مختلفة …كنت صاحبة المتعة…سيدة المسرح …حسناء الخشبة ….رفيقة العملاق فؤاد المهندس …كنت جميلة ولذيذة…
..كنت شاهدة على الجمال في زمن الرداءة…
كنت وستبقين هرما من أهرامات الفن …كنت وستخلدين بكاريزما امرأة لم يألفها العقل العربي …كنت فنانة بثقافة ووعي ..كنت شويكار …
انت من علمنا بأن الفن رسالة …انت الحسناء بجاذبية امرأة أصيلة ..بدون تصنع كنت الى جانب هند رستم ملكة الاغراء …
اتذكر ، وانا بالكاد شاب ، عندما كنا نغازل بنتا فتغتر وتتكبر ؛ نقول لها ماذا بك فأنت لست شويكار ؛ الجميلة كانت هي شويكار او من
تشبه او تكاد تشبه شويكار …صوتك …ضحكتك …غمزتك …تشهد الدنيا انك ملكة…
والان ترحلين …الى أين ؟ الى الخلود طبعا …ترحلين لتستقري في قلوبنا …
الفن بدونك خواء …المسرح بدونك فراغ …الوجود بعدك عدم …
بك نباهي فنانات العالم …بك نباهي اساطير الكون ..انت الرمز …انت العنوان …
أحببتك …أحبك وسأحبك …لا معنى للحب في غيابك..

عن mostafa laghlimi

شاهد أيضاً

كوريا الشمالية مستعدة لقمة سلام مع كوريا الجنوبية

متابعة-ياسر صحصاح رحبت كوريا الجنوبية بتصريحات كيم يو جونغ، شقيقة الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *