سعي حفتر لإعادة تشغيل النفط وتوصل إلى اتفاق مع السفير الأمريكي

كتبت روان الشريف

يسعى قائد ما يسمى “الجيش الوطني الليبي” الجنرال خليفة حفتر جاهدا إلى إعادة تشغيل قطاع النفط مرة أخرى ، حيث تبادل الرسائل بينه وبين السفير الأمريكي لدى ليبيا ريتشارد نورلاند، وفقًا لبيان صادر عن السفارة الأمريكية .

وبناء على ذلك تقترب المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا من استئناف عملياتها بالكامل، ونتج عن تبادل الرسائل تلقي نورلاند “ضمانًا موثوقًا بأن عائدات النفط والغاز ستدار بشفافية ويتم الحفاظ عليها لصالح الشعب الليبي” ، وقالت السفارة الأمريكية، في بيانها، إنها “ترحب بما يبدو أنه إجماع ليبي على أن الوقت قد حان لإعادة فتح قطاع الطاقة”.

وأشار البيان إلى أن رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في طرابلس فايز السراج، وعقيلة صالح رئيس برلمان طبرق (في شرق البلاد)، دعوا إلى وقف إطلاق النار واستئناف العمل في مؤسسة النفط الوطنية في 21 أغسطس آب.

وجاء في بيان السفارة الأمريكية في ليبيا: “هناك حاجة ماسة لتنفيذ هذه الالتزامات لتعزيز رفاهية الشعب الليبي. ستمكّن الضمانات الموثوقة جميع الليبيين من الثقة في عدم اختلاس الإيرادات”.

وفي الآونة الأخيرة، شهدت مناطق في شرق وغرب البلاد، كما بنغازي حيث مركز قوات حفتر، والعاصمة طرابلس، احتجاجات نادرة ضد تردي الأوضاع المعيشية والفساد الحكومي وتردي مستوى الخدمات.

عن Rawan Ashraf

شاهد أيضاً

عاجل

‏ المحكمة الإدارية في تونس توقف تنفيذ قرارات للرئيس قيس سعيد بشأن عزل عدد من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.