المرأة مظلومة

كتب حسن سلمي

هي من قاومت قهر الرجال وظلم السنين وغدر الزمان هي التي لم تنكسر ولم تنحنِ رغم ضعفها ظلت قوية.

يقدرونها بالفاشلة والضعيفة بكل الأوقات قلبها إذا فتحته لبكيت على عذابها لصرخت على تركها لندمت على جرحها قلبها بداخله طيبة كل الأمهات.

لا تجرحوا في حياتكم قلوب النساء، هى أحبتكم بكل ما تملك من قوه وصدق.

اجعلها في مكانتها ارفعوها إلى أعلى السماء وأياكم أن تبكوها أو تجعلوها يائسة يوما.

فرحيلك عنها سوف يبكيها ولكنها لن تنحنِ ولن تسقط في جحيم العذاب ستقف على مسرح الحياه محققة إنجازات وانتصارات سيأتي يوم ندمك على تركها.

يا ملكة هذا الزمان سأبقى معك محافظا على حقوقك على أحلامك على أمنياتك.

إذا تركوكِ جميعهم لن اتركك تمشين وحيدة في عالم مخيف ومظلم أثق في قوتك على عودتك بنجاحك إلى قمة السعادة.

عن Norhan Mohsen

شاهد أيضاً

عتاب

بقلم: حسن سبتة كلمتني كلمةعتابما ردتعليا بجوابمن يومهاوأنا عايشفي عذابوقلبي قايدلهيبقالت أبعدعن دربيلا أنت حبيبيولا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *