المواجهات فى الضفة الغربية تعيد إلى الأذهان الذكرى العشرين لإنتفاضة الأقصى الثانية

كتبت :فاتن أمين

 

أعادت المواجهات بين الفلسطينيين والجيش الإسرائيلى إلى الأذهان مشاهد الإنتفاضة الفلسطينية فى سبتمبر سنة 2000

حيث أغلق الشبان الملثمون الطرق لمنع جيش الإحتلال

من التقدم فيما لوح آخرون بالأعلام الفلسطينية.

 

ويحيي الفلسطينيون الذكرى السنوية العشرين لإنتفاضة الأقصى التي اندلعت في سبتمبر/أيلول 2000 بعد اقتحام رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق آرئيل شارون للمسجد الأقصى.

 

وتفجرت الآنتفاضة بعد فشل قمة كامب ديفيد الثانية التي رعاها الرئيس الأمريكي الأسبق بيل كلنتون لمحاولة الوصول إلى اتفاق فلسطيني-إسرائيليي لإقامة دولة فلسطينية.

 

واستمرت الإنتفاضة الثانية حتى مطلع عام 2005 ولكن راح ضحيتها ما يزيد عن 4400 فلسطيني، فضلا عن إصابة أكثر من 48 ألف فلسطيني وهدم مئات المباني.

 

وبدورها فقد تحدثت إسرائيل عن مقتل 334 جنديا إسرائيليا و735 مدنيا ومستوطنا إسرائيليا وجرح عدة آلاف من الإسرائيليين

عن Arab Citizen

شاهد أيضاً

البرلمان العربي يؤكد على الثوابت الراسخة للقضية الفلسطينية ومحورية القمة العربية بالجزائر

متابعة – علاء حمدي جدد البرلمان العربي ، تأكيده على الثوابت التي تنطلق منها مواقف …