الرئيسية / القسم الادبي / قصه الجاسوس سليمان نور وإغتصاب ملكة جمال إسرائيل

قصه الجاسوس سليمان نور وإغتصاب ملكة جمال إسرائيل

مقال بقلم مختار القاضى

سليمان نور هو جاسوس مصرى تم تجنيده من جانب جهاز الموساد الإسرائيلى؛ للتجسس على مصر ومعرفة معلومات إقتصادية وعسكرية هامة، وإرسالها للموساد.

ظل الجاسوس سليمان نور يعمل لفتره لصالح الموساد حتى تمكنت المخابرات العامة المصرية من إكتشاف أمره، فقررت مده بمعلومات خاطئة وترتيب خطة لإلقاء القبض عليه، وتسليمه للمحاكمة بتهمة الخيانة العظمى.

علمت إسرائيل بفضح المخابرات المصرية لجاسوسها المصرى ونيتها لمحاكمته، فأخبرت سليمان نور بذلك ودبرت خطة لنقله إلى إسرائيل.

سافر سليمان نور بالفعل إلى إسرائيل وقابل مسؤولين بجهاز الموساد الإسرائيلى وتم الإتفاق على نقل أنشطته التجسسيه إلى أوروبا.

اعطت إسرائيل سليمان نور الجنسية الإسرائيليه وأطلقت عليه إسم شلون نور كما تحول إلى الديانه اليهودية.

سافر سليمان نور إلى أوروبا وإستقر به الحال فى إيطاليا عن طريق إدارته لإحدى الشركات السياحية هناك وكثف جهوده لتجنيد أكبر عدد من العملاء ذوات الأصول العربية للعمل لصالح الموساد الإسرائيلى.

ذات يوم أقيمت مسابقه لملكات جمال العالم فى إيطاليا سنة 1998 م وشاركت فيها فتاة إسرائيلية تدعى لينور إبريجيل ذات أصول مغربيه، وكانت مؤهله للفوز بالمسابقة.

أعجب شلون نور بالفتاة اليهوديه وتعرف عليها وإصطحبها معه ذات مرة إلى إحدى الغابات ثم إستل سكينا وهددها به ثم قام باغتصابها، عقب إغتصابها تظاهرت الفتاة بالتماسك إلى أن ذهبت إلى حيث الفندق الذى تقيم فيه ثم توجهت إلى الشرطة الإيطالية للإبلاغ عن واقعة إغتصابها.

القت السلطات الإيطالية القبض على شلون نور وقامت بالتحقيق معه ولكن لم يكن هناك ثمة دليل واحد يثبت واقعة الإغتصاب، فقامت بالإفراج عنه.

إستدعت السلطات الإسرائيلية شلون نور إلى تل أبيب حيث فوجئ بتوجيه تهمة إغتصاب ملكة جمال إسرائيل له، ورغم نفيه التهمه تماما إلا أن جهات التحقيق واجهته بشريط مسجل بواسطة إحدى كاميرات المراقبة التى كانت مثبتة بإحدى الطرق.

ظل شلوم نور ينفى التهمه عن نفسه رغم مواجهته بالدليل كما تم التفاوض معه على الإعتراف مقابل تخفيف الحكم الصادر ضده والذى بلغ ستة عشر عاما، إلا إنه رفض وتم القاؤه فى السجن ليلقى جزاء خيانة بلاده وإغتصاب ملكه جمال إسرائيل.

عن Rahma Mahmoud

شاهد أيضاً

دراجة السيد الرئيس وزيارة معالى الوزير

كتب // وائل عباسبعد معركة دبلوماسية شرسة خاضتها مصر تحت لواء وزير خارجيتها سيادة السفير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *