تجربة مريض

 

الإسكندرية / أحمد قاعود

 

خضت اليوم تجربة فى إحدى عيادات التأمين الصحي بالإسكندرية.

يقف على باب الدخول فردا من الأمن للتأكد من ارتداء المترددين الكمامة وهو شئ جيد جدا

الكارثة بالداخل فلا وجود لأي إجراءات احترازية أو تباعد اجتماعي .

ازدحام بجميع الطرقات .

اختلاط الحابل بالنابل .

عدم انتظام مواعيد الحضور والكشف بالعيادة.

كمثال

يتم التنبيه على المرضى بالحضور مبكرا لانتظار الدور . ويتفاجئ المرضى بالانتظار لمدة تزيد عن ساعتين .

وعند الاستفسار عن سبب ذلك كان الرد أن الطبيب الاستشارى لا يأتي فى مواعيد ثابتة.

وقمت بسؤال إحدى العاملات .

ماذا يحدث اذا خرج مريض خارج العيادة ثم عاد للكشف ؟

كان الرد صادما :

الاستشارى اذا أنهي من ينتظره ينهي عمله وعلى المريض العودة بعد أسبوع أو فى موعد آخر.

طبعا هذا الأسلوب فى التعامل يؤدى الى التكدس والازدحام داخل الطرقات والأماكن فى العيادة .

نتمنى من السادة مسئولي هيئة التأمين الصحي تعديل المنظومة الادارية للعمل تجنبا للازدحام وتفعيلا لقرارات رئاسة الوزراء ووزارة الصحة والسكان .

عن Arab Citizen

شاهد أيضاً

الطابيه منطقه بالإسكندرية مجهولة الهويه

كتب /توني سعيد الطابيه هي منطقه في أقصي شرق محافظة الإسكندريةتقع علي ساحل البحر الأبيض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.