الرفق و مناهضة العنف ضد النساء موضوع خطبة الجمعة بمسجد القصبة العتيق بالصويرة

مكتب المغرب: محمد هيلان 

بمناسبة اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة الذي يصادف 25 نونبر من كل سنة ، ولأهمية الموضوع تطرق الشاب الخطيب هشام الناصري خطيب مسجد القصبة العتيق بالصويرة اليوم الجمعة 27 نونبر 2020 الى موضوع الرفق و الذي أقرنه بموضوع مناهضة العنف ضد المرأة التي كرمها الإسلام و منحها حقها.

وقد أشار الخطيب هشام الناصري الى ان الرفق خلق من أخلاق الإسلام العظيمة وركن من أركان الحياة الكريمة، وهو سمة عظيمة ظاهرة، وصفة جامعة لمكارم الأخلاق موضحا ان الرفق هو من أظهر مظاهر جميل المعاملة لقوله صل الله عليه وسلم:” إن الرفق لايكون في شيء إلا زانه، ولاينزع من شيء إلا شانه” مضيفا الشاب الخطيب ان الرفق رأس الحكمة، وقوة الشخصية، وتمرة كبرى من تمار التدين الصحيح.

وقد أوضح الخطيب هشام الناصري أن أولى الخلق برفق المرء ولطفه نفسه فلا يصح له أن يظلم نفسه ويجرها للمهالك وأن ما أصاب الناس من سوء وبأس إلا بما يقع من ظلمهم لأنفسهم بإنحرافهم عن الحق وبعدهم عن الرحمة والرفق مستدلا لقوله سبحانه:

( إن الله لايظلم الناس شيئا ولكن الناس أنفسهم يظلمون).

هذا و خاطب الشاب هشام الناصري الناس كافة بأن الرفق في المحيط الأسري سلوك ومنهج نبوي، وهو أن يحرص كل رب الأسرة على استقامة أفراد أسرته الدينية، وصحتهم النفسية، وسلامتهم الجسمية، ويطعمهم من الحلال بالمعروف في جو تسوده مشاعر الرفق والعطف والحنان.

وأكد الخطيب ان الرفق مطلوب في كل الشؤون والأحوال، والابتعاد عن العنف والغلظة والتشديد.

•كما وجه الخطيب رسالة تتجلى في تكريم الإسلام للمرأة الذي يجعلها في منأى عن التعنيف حيث كرمها الإسلام وهي بنت وزوجة وأم وأخت وإنسانة معللا بذلك لقوله صل الله عليه وسلم :” رفقا بالقوارير.”

و في الختام وجه الخطيب الى عموم الناس ان المرأة مرهفة الحس ، عاطفية وحنانة أكثر من الرجل، وهي شبيهة بقارورة من الزجاج الرقيق النفيس غالي الثمن، سهلة الإنكسار واجبة الاعتناء بها والاعتبار اذ على الغافلين الذين يعنفون النساء أن يتذكروا أن لهم أم وأخت وبنت وزوجة.

عن mostafa laghlimi

شاهد أيضاً

إخلاء عشرات الآلاف من سكان سيدني الأسترالية بسبب الأمطار والفيضانات

محمد حكيم طلبت السلطات الأسترالية،عشرات الآلاف من السكان إخلاء منازلهم في سيدني ، بعد الأمطار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.