اتفاق مصري فلسطيني لتطوير حقل غاز في قطاع غزة

متابعة: دنيا سعيد

وقعت مصر وفلسطين، الأحد، مذكرة تفاهم لتطوير حقل “مارين”، وهو حقل غاز طبيعي قبالة ساحل قطاع غزة. وجاء التوقيع على الاتفاق بقصر الرئاسة الفلسطينية في مدينة رام الله، على هامش استقبال الرئيس محمود عباس، وفداً مصرياً يقوده وزير البترول، والثروة المعدنية طارق الملا.

ووقع المذكرة من الجانب الفلسطيني محمد مصطفى، رئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمار، بحضور رئيس سلطة الطاقة الفلسطينية المهندس ظافر ملحم، فيما وقع عن الجانب المصري مجدي جلال، رئيس الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية.

واتفق وزير البترول والثروة المعدنية المصري، ورئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمار الفلسطيني، في اجتماع عقداه في رام الله، على تسريع تطوير حقل غاز غزة، مشيرين إلى أهمية منتدى غاز شرق المتوسط في تسهيل استغلال الدول الأعضاء لمواردها الطبيعية، خصوصاً الغاز.

وأكد الجانبان في بيان مشترك صدر عقب الاجتماع، أن “تطوير حقل غاز غزة سيكون له أثر كبير على قطاع الطاقة في فلسطين، وتحديداً في إيجاد حل جذري لأزمة الطاقة التي يعاني منها قطاع غزة، وتزويد محطة جنين لتوليد الطاقة بالغاز، مما سيساهم في تعزيز الاستقلال الوطني الفلسطيني، والاعتماد على الموارد الوطنية في قطاع الطاقة”.

عن Donia Said

شاهد أيضاً

نهائي دوري ابطال اوروبا… بين ليفربول وريال مدريد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.