فكرة في مراحلها الأولى

فكرة في مراحلها الأولى

متابعة /نزارالفاضل

أوضحت البروفسيرة سارة جيلبيرت، وهي أستاذة باحثة في علم الفيروسات في جامعة أكسفورد وهي التي صممت لقاح اكسفورد حيث قالت أن فكرة الإستفادة من لقاحات مضادة لفيروس كورونا المستجد على شكل أقراص أو بخاخ أنف، وهو ما سيساعد على توسيع دائرة آخذي التطعيم .

وكان هذا النقاش يدور بعدما تلقت سؤالا بشأن الأمر من قبل لجنة العلم والتكنولوجيا في البرلمان البريطاني.

وأكدت بأن التفكير جار بالفعل من أجل تطوير جيل ثان من طريقة التلقيح ضد فيروس كورونا المستجد وإسمه العلمي “سارس كوف 2”.

وشرحت أن جرعات اللقاح الحالية يجري أخذها في الذراع، وهذه الطريقة ليست الأفضل لأجل التحصين والحماية من فيروس تنفسي في الأصل.

وأوضحت أن الهدف هو إحداث هذا التحصين في الجزء العلوي من المسار التنفسي، ثم المرور إلى الجزء السفلي الذي تحدث فيه الإصابة.

وأكدت وجود لقاحات ضد الإنفلونزا الموسمية، على شكل بخاخ أنف، وسيكون من الوجيه أن يجري إعتماد لقاحات مماثلة في حالة فيروس كورونا المستجد.

وأشارت الباحثة أيضا إلى إحتمال إعطاء جرعة اللقاح من خلال قرص دواء يكون كافيا للتحصين ضد الفيروس الذي ظهر في الصين، أواخر 2019.

وفي حال تكللت هذه المساعي بالنجاح، فإنها ستخفف العبء على السلطات الصحية التي تضطر في الوقت الحالي إلى تخصيص منشآت صحية وطواقم طبية لأجل التلقيح، كما أن التوزيع سيكون أسهل بكثير.

ولا تزال هذه الفكرة في مراحلها الأولى، لأنها ستحتاج إلى سلسلة من التجارب لأجل إثبات نجاحها قبل أن يتم إعتمادها بشكل رسمي على الأرجح في عملية التلقيح

عن Ahmed Gadalla

أنا شاعر سكنت الأشجان جانبه فبات ما بات مطويا على شجن

شاهد أيضاً

المملكة العربية السعودية تشهد إطلاق أكبر مهرجان تحت عنوان ” مملكة المانجو 2022

الرياض- زبيدة حمادنة شهدت المملكة العربية السعودية إطلاق أكبر مهرجان تحت عنوان ” مملكة المانجو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.