الرئيسية / اخبار مصريه / القضاء ينتصر للمرأة بحكم نهائي يحميها من إهانة الزوج

القضاء ينتصر للمرأة بحكم نهائي يحميها من إهانة الزوج

تابعت:إيمان شعبان عبد الرحمن

صدرت شهادة من المحكمة الإدارية العليا بعدم طعن الحكومة على حكم محكمة القضاء الإداري بالإسكندرية الدائرة الأولى بالبحيرة برئاسة المستشار د. محمد عبد الوهاب خفاجي نائب رئيس مجلس الدولة بأنه لا يجوز للزوج وأهله إهانة زوجته وحرمانها من حقها في استخراج شهادة ميلاد المولود،وأنه من حق الزوجة إثبات مولودها والحصول علي أوراق ثبوتيته.

وحدث ذلك بصدد وقائع قضايا شكوي الزوجة من إمتناع مكاتب الصحة لإستخراج شهادة الميلاد لطفلها بسبب رفض الزوج وتعنته نتيجة لخلافات هدامة بينهم أثناء حملها.

وأكدت المحكمة أن الدستور ألزم الدولة بجميع أجهزتها ان التبليغ عن اسم المولود ليس حكرا فقط على والد الطفل بل تشاركه أيضا والدته،وأن الدستور ألزم أيضا الدولة بتحقيق المصلحة الفضلي للطفل في كل الإجراءات التي تتخذ حيله.

وتعود وقائع القضية إلى شكوى زوجة من امتناع مكتب الصحة عن استخراج شهادة ميلاد لطفلها بسبب رفض الزوج مما جعلها تلجأ للقضاء وقضت المحكمة في حكمها السابق بوقف تنفيذ قرار الجهة الإدارية المطعون فيه السلبي بالامتناع عن إثبات واقعة ميلاد ابن المدعية ويدعى نور في سجلات قيد المواليد وما يترتب على ذلك من أثار.

وتثير مثل تلك القضايا حالات عديدة في مجتمعنا المصري والعربي،حينما تشتكي العديد من الزوجات أزواجهن اللاتي تزوجن بتعرضهن للإهانة من ازواجهن وأهليهم خاصة بعد الاشهر الاولي من الحمل،فمنها إهانة جسدية أو نفسية والتقليل من شأهن أمام الاخرين وأنفسهن،فيتمادي ذلك بعد وضع الزوجة للمولود بأذيتهم سواء الزوجة او المولود بعدم ثبوتية الطفل.

تعود وقائع القضية عندما نشبت خلافات زوجية بين زوجين حديثين هما الزوجة ( ر.ا.م) وزوجها (أ.ع.ط) من دمنهور، ذهبت على أثرها الزوجة للمحكمة، وقالت إنها ارتبطت بعقد شرعي صحيح بموجب وثيقة عقد زواج رسمي بزوجها المذكور، ودخل بها وعاشرها معاشرة الأزواج إلا أنها تعرضت للإهانات المستمرة والذل والهوان على يديه وأهله أثناء حملها وأنها صبرت حتى فاض بها الكيل، فتركت منزل الزوجية وهى حامل وذهبت لأهلها وأنجبت منه الطفل “نور” على فراش الزوجية، إلا أن زوجها نكاية فيها أبلغ مكتب الصحة بدمنهور بأن تسجيل المولود يجب أن يكون عن طريقه هو وحده دون زوجته، فحررت له محضرا بالواقعة إدارى بمركز شرطة دمنهور.

وبعدها توجهت إلى مكتب الصحة لإثبات ميلاد مولودها واستخراج شهادة ميلاد له، إلا أنها فوجئت باستجابة مكتب الصحة لرغبة الزوج وأهله عندا فيها، فتم اختصام زوجها وتم إعلانه إلا أنه امتنع عن المثول وأهله أمام المحكمة أكثر من جلسة.

وقضت المحكمة برئاسة المستشار الدكتور محمد عبد الوهاب خفاجى نائب رئيس مجلس الدولة بوقف تنفيذ قرار الجهة الإدارية المطعون فيه السلبي بالامتناع عن إثبات واقعة ميلاد ابن المدعية الطفل “نور” في السجلات المعدة لقيد المواليد، وما يترتب على ذلك من آثار أخصها إلزام جهة الإدارة بإثبات واقعة ميلاد الطفل المذكور في سجلات المواليد وتسليم والدته شهادة قيد ميلاده وأمرت بتنفيذ الحكم بمسودته دون إعلان.

.

لمتابعة اخبارنا وكل جديد لدينا يرجى الضغط على الرابط التالي

https://www.facebook.com/Arabic-citizen_جريدة-المواطن-العربي-113285320428113/

عن Eman Shaaban

شاهد أيضاً

منة فضالى تنشر فيديو لحريق مطبخها

متابعة، نهله شتا نشرت الفنانه منه فضالى فيديو لحريق مطبخها، اليوم الاثنين، على صفحتها بالفيس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *